شريط الأخبار

طلبات براءات الاختراع تكشف الكثير عن الشركات

أظهر تقرير جديد نشرته شركة أبحاث السوق CB Insights قيام الشركات الخمس الكبرى في مجال تكنولوجيا المعلومات بتقديم أكثر من 52 ألف طلب براءة اختراع منذ عام 2009، حيث توضح تلك الطلبات مواضع القوة والضعف لدى كل شركة من تلك الشركات التقنية.

وتوضح الطلبات المقدمة على سبيل المثال تأخراً كبيراً لدى شركة آبل فيما يخص مجال الذكاء الصنعي، والذي يعتبر أحد أسرع قطاعات التكنولوجيا نمواً هذه الأيام.

بينما تتصدر شركة مايكروسوفت مجال الذكاء الصنعي عبر أكثر من 200 طلب براءة اختراع منذ العام 2009، تليها في المرتبة الثانية شركة جوجل برصيد 150 طلب براءة اختراع، بينما حلت آبل في نهاية قائمة الشركات الخمس الكبرى.

وتحتل شركة جوجل المركز الأول من حيث براءات الاختراع المتعلقة بالسيارات الآلية، مما يدل على اهتمامها الواضح بالسيارات ذاتية القيادة، بينما حلت شركة آبل في المركز الثاني ضمن هذه الفئة، وتليها شركة أمازون في المرتبة الثالثة.

ويظهر التقرير امتلاك شركة مايكروسوفت لكمية كبيرة من طلبات براءات الاختراع فيما يخص الواقع المعزز والواقع الافتراضي بالمقارنة مع غيرها من الشركات التقنية، ويعود ذلك إلى اهتمامها الكبير بنظارتها للواقع المعزز HoloLens.

وقدمت مايكروسوفت أكبر كمية طلبات للحصول على براءات اختراع بالمقارنة مع الشركات التقنية الأخرى، حيث قدمت خلال الفترة بين عامي 2009 و2016 أكثر من 16500 طلب براءة اختراع.

بينما قدمت شركة جوجل التي تحتل المركز الثاني أكثر من 14500 طلب براءة اختراع، تليها شركة آبل في المركز الثالث وشركة أمازون في المركز الرابع، وتحتل شركة فيس بوك المركز الخامس خلف الشركات الأخرى من حيث نشاطها في تسجيل براءات الاختراع.

وبحسب التقرير فإن أحدث الطلبات المقدمة للحصول على براءات اختراع تظهر تحرك شركة جوجل الواضح نحو تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة والأجهزة الذكية القابلة للارتداء.

وقد تقدمت شركة آبل بطلب للحصول على براءة اختراع فيما يخص “تجنب الاصطدام العشوائي بالعقبات متعددة الأضلاع” العائدة إلى تكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة، مما يدل على أن الشركة الواقع مقرها في كوبرتينو في ولاية كاليفورنيا ما تزال نشطة جداً في برنامجها للتحكم الذاتي بالسيارة.

وتظهر براءات اختراع شركة أمازون انتقالها في الآونة الأخيرة بعيداً عن الأجهزة الاستهلاكية مثل قارئ الكتب الإلكترونية والحواسيب اللوحية واقترابها بشكل أكبر من الطائرات بدون طيار والأمن السيبراني.

وقد حصلت أمازون هذا الشهر على براءة اختراع لجهاز يمكنه التعرف على الأشخاص وفقاً لتدفق الدم ومعدل ضربات القلب، حيث يستخدم الجهاز كاميرا من أجل مراقبة تدفق الدم إلى وجه الشخص.


المصدر

وسوم:
مواضيع ذات صلة

التعليقات مغلقة.