شريط الأخبار

كوريا الجنوبية تطور قطارا يسير بـسرعة الصوت

تخطط كوريا الجنوبية لابتكار قطار “فائق السرعة” قادر على نقل الركاب بسرعة الصوت تقريبا.

ويأمل المسئولون في العاصمة سيول أن يخفض القطار “ذو السرعة القريبة من الصوت” أي القادر على قطع مسافة 620 ميلا في الساعة، أوقات الرحلات في البلاد.

وسيعمل القطار داخل “أنبوب منخفض الضغط”، وقد يكون قادرا على التنقل بسرعة تصل إلى ضعف سرعة القطارات المغناطيسية، وهي الأسرع في العالم في الوقت الحالي.

وقال معهد بحوث السكك الحديدية في كوريا: “إننا نأمل في إنشاء قطار فائق السرعة قادر على السفر داخل أنبوب منخفض الضغط في المستقبل القريب. وسوف نتعاون مع المعاهد المرتبطة بهذه التقنيات وكذلك مع جامعة هانيانغ من أجل التحقق من فعالية التقنيات المُطبقة على مدى السنوات الثلاث المقبلة”.

وأضاف المعهد: “يتنافس العديد من البلدان مثل الولايات المتحدة وكندا والصين لأخذ زمام المبادرة في مجال تطبيق هذه التكنولوجيا المستقبلية، ونحن سنكون سباقين بالنسبة للمنافسين العالميين”.

وتأتي فكرة القطار هذه بعد أشهر من دراسة تطبيق نظام النقل المستقبلي “هايبر لوب” الذي يسمح للمسافرين الوصول إلى وجهات سفرهم بسرعات عالية.

وبدأت شركة Hyperloop One الناشئة ومقرها لوس أنجلس، بتطوير أول نظام نقل هايبر لوب في العالم، حيث تم تركيب الأنبوب الأول “DevLoop” بنجاح في صحراء شمال لاس فيغاس.

 

التعليقات مغلقة.