شريط الأخبار

أفضل الهواتف الذكية للألعاب

يسيطر الشغف بألعاب الفيديو على كثيرين من مستخدمي الأجهزة الذكية، مما يدفعهم نحو السعي بشكل دائم نحو البحث عن هواتف ذكية بإمكانيات تمكنهم من الإستمتاع بمختلف ألعاب الفيديو في أي مكان، ولذلك نستعرض معكم في هذا التقرير أفضل الهواتف المناسبة للألعاب من حيث الأداء والمواصفات التقنية التي تمنحك تجربة ممتعه مع ألعابك المفضلة

 

هاتف Samsung Galaxy S7 Edge

 يتربع هاتف Samsung Galaxy S7 Edge على قمة الهواتف التي تُقدم أداء قوي في الألعاب وذلك لمواصفاته القوية حيث يأتي بشريحة Snapdragon 820 المزودة بمعالج رسوميات قوي وهو Adreno 530 مما يجعله أيضا يدعم حتى للألعاب القادمة على مدار ثلاث سنين قادمة أو أكثر كما انه يحتوي على ذاكرة وصول عشوائي بحجم 4 جيجابايت مما يجعل معالجة التطبيقات الأخرى بجانب الألعاب أمر سهل بالنسبة للهاتف ولا يستدعي أي بطء أو تعليق في أداءه، ليس هذا فقط بل أن الشاشة تلعب دوراً مهماً في تفاعل المُستخدم مع الألعاب حيث ان الهاتف يتيح لك شاشة منحنية من الطرفين أي مساحة أكبر للشاشة بالنسبة لحجم الهاتف ومقاس الشاشة 5.5 بوصة ودقة وضوح عالية ولا ننسى أن الهاتف يستعمل تقنية Super AMOLED في الشاشة مما يجعل الألوان أكثر قرباً للطبيعة وتباينها ودقتها عاليين جداً ولكن مع كل هذه الأمور الجيدة هناك  أمر سئ بالنسبة للمستخدم العادي وهو الثمن المرتفع حاليا لهذا الهاتف.

 

 

هاتف OnePlus 3

بسعر أرخص من Galaxy S7، يمكنك الحصول على OnePlus 3 بمواصفات عتادية لا تقل عنه، بل تزيد من حيث مساحة الذاكرة العشوائية. يُعتبر OnePlus 3 من أفضل الهواتف لعشاق الألعاب، وهو يقدم نفس المعالجين المركزي والرسومي الموجودان في S7 وهما: Snapdragon 820 و Adreno 530، ويحمل ذاكرة عشوائية ضخمة بحجم 6 غيغابايت ستضمن لك تشغيل أضخم الألعاب دون أية مشاكل تُذكر، تمامًا كما أثبتت اختبارات الهاتف في هذه المجال.

شاشة الجهاز بقياس 5.5 إنش بدقة 1080p من نوع Super AMOLED وهي ذات جودة عالية من حيث الأداء والألوان، ما يجعل الهاتف من الأجهزة المتكاملة من جميع النواحي لضمان أفضل تجربة ألعاب ممكنة بسعره الذي يبلغ 399 دولار.

 

هاتف Huawei Nexus 6P

يعمل هاتف Huawei Nexus 6P  بشريحة Snapdragon 810 التي تحتوي على معالج رسوميات Adreno 430 وذاكرة وصول عشوائي بحجم 3 جيجابايت ولكن الأمر يختلف قليلاً عن سابقه لأن  هذا الهاتف يعمل بنظام تشغيل Android الخام الخالي من أي برمجيات او إضافات أخرى مما يجعل الواجهة خفيفة جداً ومعالجتها سريعة لذا فإن الهاتف وبالرغم من مواصفاته التي هي أقل من مواصفات Samsung Galaxy S7 Edge الا أنه يمنحك تجربة جيدة جداً مع الألعاب كما ان شاشة الهاتف بمقاس 5.7 بوصة وتقنية AMOLED وتأتي بنفس دقة الوضوح التي يأتي بها هاتف S7 Edge ما يجعله قوي من حيث تباين الألوان وقوتها ومع كل هذه المواصفات فإن سعره يبدو مناسباً إلى حد ما.

 

هاتف HTC 10

يقدم هذا الهاتف مواصفات عتادية ينافس فيها Galaxy S7 فهو يعمل بمعالج Snapdragon 820 مع المعالج الرسومي Adreno 530 و 4 غيغابايت من الذاكرة العشوائية، وهذا يكفي لتشغيل الألعاب بأفضل شكل ممكن مع صوت مميز جدًا.. لكن شاشة HTC 10 هي بقياس 5.2 إنش وهي أصغر قليلًا من شاشات الهواتف السابقة في هذه القائمة.

كذلك فان الأمر المختلف هنا وهو ليس في صالح HTC 10 وهو ان الهاتف يأتي بشاشة بتقنية Super LCD 5 مما يجعل دقة وضوح الشاشة والألوان اضعف من S7 Edge ولكن النقطة المميزة في هذا الهاتف هو صوته النقي والرائع حيث انه يُدخلك بداخل اللعبة عن طريق سماعاته المكبرة المزودة بخاصية Boomsound الممتازة كما أن ثمنه مناسب جداً لإمكانياته ومواصفاته.

 

هاتف Sony Xperia-Z2

أحد أهم هواتف سوني المميزة والتي يفضلها محترفو ألعاب الفيديو لما تحمله من معالج سناب دراجون 801، وذاكرة تخزين عشوائي 3 جيجابايت، كم أنها تتوافق للعمل مع ذراع التحكم الخاصة بجهاز ألعاب سوني PlayStation، وذلك يجعل من الممتع لعب مختلف الألعاب ذات رسوم الجرافيكس المتطورة،

 

 

هاتف LG Nexus-5

قد يعيبه ضآلة مساحته التخزينية الداخلية والتي تبلغ 16 جيجابايت، بالإضافة إلى عدم توفر خيار استخدام بطاقات ذاكرة، إلا أنه ذاكرته التخزينية العشوائية 2 جيجابايت، ومعالج رسوميات Adreno 330 مما يجعله بين الاختيارات المناسبة لبعض محبي الألعاب.

مواضيع ذات صلة

التعليقات مغلقة.