شريط الأخبار

” إنتل” تكشف النقاب عن أغلى رقاقة إلكترونية على الإطلاق

كشفت شركة إنتل الأمريكية العملاقة للرقاقات الإلكترونية عن أغلى رقاقة من ابتكارها على الإطلاق، وتحمل اسم “زيون إي 8894-7 في 4”.

وذكرت الشركة أن الرقاقة الجديدة التي يصل سعرها إلى 8898 دولارا أمريكيا تتميز بقوة حوسبة هائلة تتمثل في 24 نواة وذاكرة وصول عشوائي سعة 60 ميجابايت وسرعة تبلغ 4.3 جيجاهيرتز، ووصفتها بأنها أسرع رقاقة تطرحها الشركة على الإطلاق، وتوفر سرعات قياسات عند التشغيل.

وأفاد الموقع الإلكتروني “كمبيوتر ورلد” المتخصص في مجال الكمبيوتر والبرمجيات بأن الرقاقة الجديدة تعمل على معالجات من نوعية “برودويل”، وهي تستهدف المعالجات المستخدمة لدى المؤسسات المالية وسلاسل شركات التجزئة العملاقة التي لا تحتمل أي أخطاء أثناء التشغيل، حيث أن مثل هذه الشركات تخسر ملايين الدولارات في حالات انهيارات الخوادم الخاصة بها.

وتتميز الرقاقة الجديدة بمواصفات غير متاحة في رقاقات الكمبيوترات التقليدية مثل قدرتها على تشخيص الأخطاء وعلاجها دون أي توقف في تشغيل الخوادم، فضلا عن قدرتها الفائقة على الاندماج في الشبكات.

وتسيطر شركة إنتل على أكثر من تسعين بالمائة من حجم سوق الرقائق الإلكترونية المخصصة للخوادم، وعادة ما تفرض مبالغ إضافية نظير التقنيات الحديثة التي تبتكرها.

وتعتزم شركة إنتل طرح المزيد من الرقاقات باهظة الثمن هذا العام، حيث أنها بصدد طرح بطاقة تعمل بمنظومة التعلم العميق تحمل اسم “نيتس ميل”، فضلا عن رقاقة أخرى منفصلة تحمل اسم “ليك كريست” وسوف تندمج مع رقاقات زيون عن طريق تكنولوجيا جديدة تتعلق بتقنيات التعلم العميق تم الحصول عليها من شركة “نيرفانا سيستمز”.

 

التعليقات مغلقة.