شريط الأخبار

آبل تستعد لإطلاق مقر جديد لها على شكل سفينة فضائية!!

 

 

أعلنت شركة أبل رسمياً عن عزمها افتتاح مقرها الجديد المسمى Apple Park والذي يشبه السفينة الفضائية والذي يمتد على مساحة تصل إلى 175 فدانًا لموظفيها في شهر أبريل القادم في وادي سانتا كلارا بمدينة سان فرانسيسكو في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

وكان المقر الجديد لأبل قد حظي باهتمام كبير لسنوات عديدة نظراً لتصاميمه الفريدة والتي تشبه السفينة الفضائية والتي تطورت من رسومات حاسوبية لتصاميمه إلى صور جوية ملتقطة للمقر الجديد وحتى أصبح واقعاً يعكس صورة مستقبلية لما سيكون عليه مستقبل أبل.

المقر الجديد يتسع لحوالي 12 ألف موظف سينتقلون بحلول أبريل القادم إلى المقر الجديد ولكن عملية النقل هذه لن تكون بالسهولة التي قد يظنها البعض بل ستستغرق 6 أشهر حتى تتم بالكامل، ورغم أن أفتتاح المقر سيكون في شهر أبريل إلا أن اللمسات النهائية للمبنى ستتم طوال صيف 2017.

تبلغ مساحة المبنى الدائري الشكل نحو 2.8 مليون قدم مربع وسوف يحتوي على أكبر الألواح الزجاجية المنحنية في العالم، وسيحتوي على مسرح ضخم سيحمل أسم مؤسس أبل ستيف جوبز وستستخدم أبل المسرح في مؤتمراتها التي تعقدها سنوياً لإطلاق منتجاتها الجديدة.

المسرح سيكون على شكل دائرة زجاجية يبلغ ارتفاعها 6 أمتار وسيكون السقف من ألياف الكربون وسيضم بين جنباته حوالي ألف مقعد، أما المساحات الإسفلتية المجاورة للمبنى فسيتم تحويلها لمساحات خضراء.

بالإضافة للمقر الرئيسي والمسرح سيضم المبنى مركزاً للزوار ومتجر لمنتجات الشركة ومركز للياقة البدنية ومراكز للبحث والتطوير على مساحة 100 ألف قدم مربع.

أما الميزة الأروع في المبنى فهي نظام التهوية حيث سيحظى المبنى بتهوية طبيعية بحيث لا يتطلب أي نوع من التدفئة أو تكييف الهواء لمدة تسعة أشهر في السنة.

حسب شركة أبل فإن المبنى من تنفيذ شركة نورمان فوستر وشركاه العقارية والتي نفذت الفكرة الأساسية للتصميم، والتي أقترحها أولاً الراحل ستيف جوبز حيث وضع تصور للمبنى الجديد للشركة قبل وفاته، وكانت نفس الشركة قد نفذت مبنى شركة أبل القديم في مدينة كوبرتينو في عام 2011.

التعليقات مغلقة.