شريط الأخبار

ستيفن هوكينج يحذر من خطر تأثير التكنولوجيا على الجنس البشري

حذر عالم الفيزياء ستيفن هوكينج من خطر تأثير التكنولوجيا على الجنس البشري، مؤكدا ضرورة التحكم فيها كي لا تجعل مصيره إلى الدمار.

وفي حواره مع صحيفة “التايمز”، تحدث العالِم الشهير في علم الفيزياء على مستوى العالم، عن مخاطر الذكاء الاصطناعي في الماضي، مضيفا أنه يعتقد أننا بحاجة إلى إنشاء وسيلة لتحديد التهديدات التي توجهنا في العصر الحديث بسرعة، قبل أن نواجه تصعيدات خطرة.

وقال إنه منذ أن بدأت المظاهر الحضارية، وكان لها فوائد ومزايا متعددة في الحياة، إلا أن التكنولوجيا فيما بعد أصبحت عدوانا، مؤكدا أن التطور التكنولوجي سوف يدمرنا إذا لم نستخدم العقل والمنطق؛ بسبب الحرب النووية أو البيولوجية.

واقترح هوكينج أن يتم إنشاء حكومة مختصة وظيفتها تتمثل في دراسة أثر التكنولوجيا على البشر؛ للحد من مخاطرها، إلا أنه تراجع عن اقتراحه فيما بعد مشيرا إلى أنه تلك الحكومة المقترحة قد تسبب في مشكلات لا وجود لها من الأساس.

وكان عالم الفلك النظري والفيزيائي الشهير، ستيفن هوكينج، حذر البشرية بصورة متكررة على مدار الأعوام الماضية، من الانقراض إن هي ظلت على كوكب الأرض ولم تجد كوكبا بديلا خلال الألف عام المقبلة.

وكان أشار إلى أن الحياة على الأرض تواجه خطر تزايد وقوع كارثة بسبب تغير المناخ والأسلحة النووية والروبوتات الفيروسات المعدلة وراثيا.

ويقترح هوكينج أن الإنسان عليه الاستمرار في السفر إلى الفضاء لأجل مستقبل البشرية.

التعليقات مغلقة.